Pre Loader

أسباب تأخر الحمل

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تأخر حدوث الحمل؛ ويُعدّ تقدّم العُمُر ومشاكل الخصوبة من أكثر الأسباب شيوعاً، وفي الحقيقة بعض هذه الأسباب يمكن السيطرة عليها وعلاجها من خلال أساليب العلاج المتاحة، ويُنصح الأزواج في هذه الحالة بإجراء بعض الفحوصات اللازمة لتحديد العلاج المناسب، ومن هذه الأسباب التي قد تؤدي إلى تأخر حدوث الحمل

وقد تكون الأسباب من الزوج أو من الزوجة:

أسباب تتعلق بالزوج

 1- التدخين وشرب الكحوليات بكميات كبيرة: يقلل التدخين من قدرة الحيوانات المنوية على الحركة وإخصاب البويضة.

 2- التعرض المستمر للحرارة العالية: بعض الوظائف يتعرض فيها الزوج لدرجات حرارة عالية، تقلل من إنتاج الحيوانات المنوية.

 3- الأمراض العضوية: مثل دوالي الخصيتين

أسباب تتعلق بالزوجة

 1-اضطرابات الدورة الشهرية:عدم انتظام الدورة الشهرية، وخاصة تأخرها لأكثر من 35 يومًا قد يكون مؤشرًا لنقص الخصوبة.

 2- متلازمة تكيس المبيضين: يعد تكيس المبيضين من أكثر أسباب تأخر الحمل.

3-  مشكلات بالرحم: سواء التشوهات الخلقية، أو بعض التورمات الحميدة بجدار الرحم، مثل الأورام الليفية.

وقد يتأخر الحمل نتيجة عادات خاطئة مثل:

1- اضطرابات النوم: أي عدم الحصول على قدر كافٍ من النوم في أثناء الليل يؤدي إلى اضطراب عملية إفراز هرمونات الخصوبة

2- التغذية السيئة: الإكثار من الوجبات السريعة، التي تحتوي كميات كبيرة من الدهون، تؤدي لزيادة الوزن وتزيد من تكيسات المبيض.

3- اضطرابات الوزن: وخاصة الوزن الزائد، فالوزن الزائد يعيق نجاح عملية الإخصاب أو يقللها، كذلك النحافة الزائدة .

هناك بالتأكيد طرق لإصلاح مشاكل العقم وتأخر الحمل بسهولة، ولكن أولا يجب عليك التعرف على المشكلة والعمل على حلها. وبالطبع لا غنى عن زيارة الطبيب

ولكن من المسؤول عن تحديد جنس الجنين الزوج أم الزوجة؟ للتعرف على المزيد من المعلومات تابعوا صفحتنا لقراءة المزيد .